أسباب الولادة القيصرية وكيفية تجنبها

أسباب الولادة القيصرية وكيفية تجنبها

الولادة القيصرية هي عبارة عن الولادة الجراحية للجنين، والتي يتم عملها عن طريق إحداث شقاً بالبطن، وآخر ب الرحم، حيث يتم عمل الشق والذي يصل طوله من ٤ إلى ٦ بوصات داخل الجلد أعلي عظمة العانة، ومن ثم قطع الأنسجة الأساسية، ثم إحداث شق بالجزء السفلي من الرحم، فوق منطقة المثانة مباشرة،

فبالرغم من محاولة العديد من الأمهات، تجنب الولادة القيصرية قبل بلوغ الأسبوع ٣٩ من الحمل، ولكن هناك الكثير من أسباب الولادة القيصرية التي تؤدي إلي اللجوء لها، فما هي أسباب الولادة القيصرية وكيفية تجنبها؟

أسباب الولادة القيصرية

في الأغلب تتم جدولة بعض من الولادات القيصرية، في تاريخ مسبق، لوجود أسباب طبية، ومع ذلك، قد تحدث ولادة قيصرية طارئة، في أوقات أخرى، وتكون غير مخطط لها، فإليكِ أهم اسباب الولادة القيصرية بتاريخ مسبق، وكذلك أسباب الولادة القيصرية الطارئة

ما هي أسباب الولادة القيصرية المحددة مسبقا بتاريخ؟

  • الجنين له عرض مقعدي: عندما يكون الجنين بوضع القدمين أو الأرداف، بدلاً من الرأس، ولم يتمكن الطبيب من تعديل الوضعية، فإن الولادة القيصرية تعد الوسيلة الأكثر أماناً لإخراج الطفل.
  • الولادة القيصرية التي قد تمت سابقا: بالرغم من وجود نسبة حوالي ٨٠% من السيدات، يحاولن الخضوع إلى الولادة الطبيعية، بعد الخضوع مسبقا للولادة القيصرية، فينجحن في ذلك، ولكن يرفض الكثير من الأطباء المتخصصين ذلك، خوفاً من تمزق الرحم، والذي قد ينتج عنه النزيف الحاد
  • المشيمة المنزاحة: عندما يكون وضع المشيمة بأسفل منطقة الرحم، وليست بالجانب أو بالأعلى، بشكل يمنع خروج الطفل من الرحم، أو مسببا في ذلك النزيف الحاد أثناء الولادة
  • الإصابة ببعض المشاكل الصحية: مثل مرض السكري، وأمراض القلب، والإصابة بارتفاع ضغط الدم، وكذلك أمراض الكلى، مما يؤدي إلى بعض مضاعفات الحمل
  • إصابة الأم بمرض يمكنه الانتقال بواسطة الاتصال الجنسي، مثل فيروس نقص المناعة المكتسبة أو الهربس التناسلي، والذي يمكنه الانتقال إلى الطفل خلال الولادة الطبيعية، عن طريق المهبل
  • الحمل بتوأم: بالرغم من أن الولادة المهبلية ممكنة في حالة الحمل بتوأم، إلا أن الولادة القيصرية في تلك الحالة تعد أكثر أماناً، ومن الممكن مراقبة كلا الطفلين عن قرب
  • اكتشاف عيوب خلقية للطفل: يختار الأطباء الولادة القيصرية للأطفال المصابين بعيوب خلقية معينة مثل أمراض القلب الخلقية، أو السوائل الزائدة بالمخ، لتقليل مضاعفات الولادة

ما هي أسباب الولادة القيصرية الطارئة؟

من الطبيعي، أنه بمجرد بدء المخاض تعد الطريقة المثالية  للولادة هي الولادة الطبيعية، ولكن عند ظهور بعض المخاطر لكلا من الأم والجنين، تعتبر الولادة القيصرية الطارئة هي الاختيار الأفضل في تلك الحالة، ومن أسباب تلك الولادة القيصرية الطارئة ما يأتي

  1. عدم تقدم المخاض: أو ما يسمي المخاض المطول، مما يجعل الأم معرضة للإصابة، وذلك يحدث عندما تكون الأم الجديدة بالمخاض، خاضعة للولادة لمدة ٢٠ ساعة أو أكثر، أو بالنسبة للأمهات السابق لهن الإنجاب من قبل لمدة ١٤ ساعة متصلة أو أكثر
  2. عدم التناسب الرأسي في الحوض: مما يجعل رأس الجنين أكبر في الحجم من أن يتسع له حوض الأم
  3. مشكلة بإمداد الطفل بالأكسجين: وذلك لتدلي الحبل السري، فهي حالة ينزلق فيها الحبل السري، عن طريق عنق الرحم ليصبح حول الطفل، ويكون مضغوطًا
  4. انفصال المشيمة: تبدأ المشيمة بالانفصال بعيدا عن جدار الرحم، وتسبب نزيفاً حاداً ومضاعفات للجنين
  5. تمزق الرحم: عند حدوث تمزق بندبة الرحم السابقة، يمكن اللجوء إلى الولادة القيصرية الطارئة

ختاما وبعد معرفة  أسباب الولادة القيصرية وكيفية تجنبها، يمكن لكل أم استشارة طبيبها المعالج، في الاختيار الأمثل لإجراء الولادة، لها ولجنينها.

الأسئلة الشائعة

هل التفاف الحبل السري حول الجنين من أسباب الولادة القيصرية

هل التفاف الحبل السري حول الجنين من أسباب الولادة القيصرية
نعم

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *