“لو بطنك متحجرة” الشعور بالبطن المشدودة للحامل وكيفية تخفيف حدة الألم

“لو بطنك متحجرة” الشعور بالبطن المشدودة للحامل وكيفية تخفيف حدة الألم
علاج الشعور بالبطن المشدودة للحامل

الشعور بالبطن المشدودة هو أحد الأعراض الشائعة التي يواجهها العديد من النساء الحوامل، ويمكن أن يكون هذا الشعور مزعجًا ومؤلمًا، ولكن هناك إجراءات يمكن اتخاذها لتخفيف حدة الألم وتهدئة البطن المشدودة، فيما يلي نكشف عن بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك في التغلب على هذا الشعور.

الشعور بالبطن المشدودة للحامل

حتى تتمكن المرأة الحامل من التخلص من الشعور بالبطن المشدودة، هناك عدد من النصائح تعمل على تخفيف الألم، وهي تأتي على النحو التالي:

الراحة والاسترخاء

  • يمكن أن يساهم الإجهاد والتوتر في زيادة التوتر العضلي في البطن.
  • حاول الاسترخاء والتفكير في أنك تقوم بأفضل ما يمكن للراحة النفسية والجسدية.
  • استلقي على جانبك الأيسر مع وضع وسادة صغيرة تحت بطنك للحصول على الدعم الإضافي.

تمارين الاسترخاء

  • يمكن أن تساعد تمارين الاسترخاء على تخفيف توتر العضلات في البطن.
  • قم بالتنفس العميق والبطيء، وركز على تمديد البطن أثناء التنفس العميق، ثم أفرغ الهواء ببطء.
  • كرر هذه التمارين عدة مرات في اليوم.

تدليك البطن

  • قم بتدليك بطنك بلطف باستخدام حركات دائرية ورقيقة في اتجاه عقارب الساعة.
  • يمكنك استخدام زيوت التدليك المرطبة لزيادة الانسيابية والراحة.
  • تأكد من عدم وضع ضغط كبير على البطن وتجنب أي حركات قوية.

استخدام الدفاية الدافئة

  • قد تجدين أن وضع دفاية دافئة على البطن يساعد في تخفيف الشد والألم.
  • تأكدي من أن درجة الحرارة ليست مرتفعة جدًا وأنها ليست مباشرة على الجلد.

تناول وجبات صغيرة ومتكررة

  • يمكن أن يساعد تناول وجبات صغيرة ومتكررة في تخفيف الضغط على المعدة والبطن.
  • قد يكون من المفيد تجنب تناول وجبات كبيرة في وجبة واحدة وتفضيل الأطعمة الخفيفة والمهضومة بسهولة.

القيام بتمارين الحمل المناسبة

  • تحدث البطن المشدودة في الحمل بسبب زيادة حجم الجنين وتمدد العضلات والأربطة في البطن.
  • قد يكون من المفيد القيام بتمارين الحمل المناسبة والتحركات الاستطالة لتقوية العضلات وتخفيف التوتر.
  • يمكنك استشارة طبيبك أو مدربة الحمل المعتمدة للحصول على توجيهات حول التمارين الآمنة والفعالة.

كمادات باردة

  • في بعض الحالات، قد يكون تطبيق الكمادات الباردة مفيدًا في تخفيف الشد والالتهاب في البطن.
  • يمكنك وضع كيس ثلج ملفوف في قطعة قماش رقيقة على الجزء المصاب لمدة 10 إلى 15 دقيقة في الساعة لتخفيف الألم.

استشارة الطبيب

  • إذا كنت تعاني من آلام شديدة أو مستمرة في البطن المشدودة، فمن المهم استشارة الطبيب.
  • قد يكون هناك أسباب أخرى للألم تحتاج إلى تقييم وعلاج من قبل مقدم الرعاية الصحية المختص.

أسباب الشعور بالبطن المشدودة للحامل

بطن المرأة الحامل هو مكان يتمدد ويتغير باستمرار للسماح بنمو الجنين، ومع ذلك، قد يشعر بعض النساء الحوامل بالبطن المشدودة أو الشد في البطن، ويمكن أن تكون هناك عدة أسباب لهذا الشعور، وهي تتمثل في التالي:

  • مع تقدم الحمل، يتزايد حجم الرحم لاستيعاب نمو الجنين، هذا النمو يمكن أن يسبب تمدد العضلات والأنسجة في البطن، مما يؤدي إلى الشعور بالبطن المشدودة.
  • الرباط الرحمي هو الرباط الذي يربط الرحم بالحوض، ومع تغير حجم الرحم، يمكن أن يتعرض الرباط لتوتر زائد، مما يسبب الشعور بالبطن المشدودة.
  • يتم إفراز مجموعة من الهرمونات خلال الحمل، مثل هرمون الاستروجين وبروجستيرون، وهذه الهرمونات تؤثر على الأنسجة اللينة والعضلات في البطن، مما يمكن أن يسبب الشد والتوتر.
  • مع زيادة حجم البطن، يمكن أن يتمدد الجلد لاستيعاب هذا النمو، هذا التمدد الزائد للجلد يمكن أن يسبب الشعور بالبطن المشدودة والتوتر.
  • في فترة الحمل، قد تعاني بعض النساء من زيادة في إنتاج الغازات الهضمية، هذه الغازات يمكن أن تتسبب في الانتفاخ والشعور بالبطن المشدودة.
  • تحدث تغيرات في العضلات والأربطة في الجسم أثناء الحمل، قد يؤدي ذلك إلى تغيرات في الدعم العضلي للبطن والحوض، مما يمكن أن يسبب الشعور بالبطن المشدودة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *