“سبحان ربي الأعلى” صلاة التهجد مواعيدها وكيفية صلاتها وفضلها

“سبحان ربي الأعلى” صلاة التهجد مواعيدها وكيفية صلاتها وفضلها
فضل صلاة التهجد

صلاة التهجد هي صلاة نافلة تؤدي بعد صلاة العشاء وقبل صلاة الفجر، وتعتبر صلاة التهجد من أفضل الصلوات النافلة في الإسلام ولها فضل عظيم عند الله، نوضح في السطور التالية المزيد من التفاصيل عن مواعيد صلاة التهجد وكيفية أدائها وفضلها.

مواعيد صلاة التهجد

تبدأ مواعيد صلاة التهجد بعد صلاة العشاء وتستمر حتى قبيل صلاة الفجر، ويفضل أن تصلى صلاة التهجد في الساعات الأخيرة من الليل، ولكنها تبقى مستحبة ومقبولة في أي وقت بين صلاة العشاء وصلاة الفجر.

كيفية صلاة التهجد

حتى تتمكن من أداء صلاة التهجد، فإن صلاة التهجد تحتاج إلى ما يلي لأدائها على أكمل وجه:

  • قبل البدء في الصلاة، ينوي المصلي أداء صلاة التهجد في قلبه.
  • يؤدي المصلي الوضوء الشرعي كما يفعل قبل أداء أي صلاة.
  • صلاة التهجد تصلى عادة بواقع ركعتين ركعتين، ويمكن زيادة عدد الركعات حسب الرغبة والقدرة.
  • يبدأ المصلي بالقيام ويقرأ السورة الفاتحة وبعض الآيات القرآنية بعدها.
  • يؤدي المصلي الركوع والسجود بشكل عادي كما يفعل في صلاة الفرض، وينصح بتلاوة الأدعية والأذكار النبوية في هذه الأوقات.
  • بعد السجود الأخير، يؤدي المصلي التشهد الأخير كما يفعل في صلاة الفرض.
  • يتم اختتام الصلاة بتحية السلام حيث يلفظ بالسلام على اليمين واليسار.

فضل صلاة التهجد

صلاة التهجد تعبر عن التقرب لله والاقتراب منه بالصلاة في ساعات الليل، ويقال أن صلاة التهجد تكفر  الذنوب وتمحو الخطايا، وصلاة التهجد تزيد في درجات المؤمن عند الله وتنير قلبه وتحقق له السكينة والطمأنينة، كما يقال أن صلاة التهجد تفتح الأبواب وتجلب البركة في الحياة الدنيا والآخرة.

صلاة التهجد من أعظم العبادات التي يمكن للمسلم أن يقوم بها لله تعالى، وإن أداء هذه الصلاة يتطلب الاجتهاد والاستمرار، وقد تكون صعب في البداية، ولكن مع الممارسة المستمرة والاجتهاد، ستصبح جزءًا من روتينك اليومي، ولا تنسى أن النية والخشوع والتركيز في الصلاة هي أساس صلاة التهجد وأي صلاة أخرى.

يجب أن يكون لديك النية الصادقة والإخلاص في أداء صلاة التهجد، وتحاول أن تكون قريبًا من الله وتطلب رحمته ومغفرته، ويوصى أيضًا بتلاوة القرآن الكريم في صلاة التهجد والتأمل في آياته.

صلاة التهجد ليست فرضًا وإنما هي صلاة نافلة، لذلك يشجع على الاستمرار في أدائها بصورة منتظمة وبالقدر المستطاع، ولكنها ليست ملزمة، وتحتاج إلى الاستمرار والتأني في تطوير علاقتك مع الله من خلال الصلاة والعبادة الصادقة.

ما هي الأدعية والأذكار التي يمكن أن أقرأها في صلاة التهجد؟

يمكنك إضافة الأدعية والأذكار التالية إلى صلاة التهجد لتعزيز خشوعك وتركيزك والتواصل مع الله تعالى:

“اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ عِلْمًا نَافِعًا، وَرِزْقًا طَيِّبًا، وَعَمَلًا مُتَقَبَّلًا”.

قراءة آية الكرسي: “اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ”.

دعاء التوبة والاستغفار: “اللهُمَّ أَنْتَ رَبِّي، لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ، وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ، أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ وَأَبُوءُ بِذَنْبِي، فَاغْفِرْ لِي، فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ”.

دعاء الاستغفار الشهير: “أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ الَّذِي لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ وَأَتُوبُ إِلَيْهِ”.

قراءة سورة الإخلاص: “قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ، اللَّهُ الصَّمَدُ، لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ، وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ6. قراءة سورة الفاتحة: “بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ، الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ، الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ، مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ، إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ، اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ، صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ، غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ”.

دعاء الركوع: “سُبْحَانَ رَبِّيَ الْعَظِيمِ وَبِحَمْدِهِ”.

دعاء السجود: “سُبْحَانَ رَبِّيَ الْأَعْلَى وَبِحَمْدِهِ”.

دعاء بعد التشهد الأخير قبل السلام: “اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ”.

عدد ركعات صلاة التهجد

صلاة التهجد تصلى بشكل فردي وتكون اختيارية وليست فرضًا، وكان النبي محمد صلى الله عليه وسلم يصلي ركعتين تهجد، ثم يزيد عليها حسب الرغبة والقدرة، ويصلي البعض 8 ركعات تهجد، يصليها جميعًا في وقت واحد، مقسمة إلى ركعتين ركعتين، كما يصلي البعض 4 ركعات تهجد، وتكون مقسمة إلى ركعتين ركعتين.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *