علاج الإكزيما وأعراضها والأسباب وطرق الوقاية

علاج الإكزيما وأعراضها والأسباب وطرق الوقاية

تعتبر الإكزيما مرض جلدي، حيث تسبب الإكزيما بوجه عام حكة الجلد. واحمراره وتهيجه وجفافه بدرجة تسبب حدوث تشققات تتكون على الجرح فوق الجلد. كما تظهر الإكزيما بوجه خاص عند الأطراف والوجه. ولكن يمكن أيضا أن تظهر الإكزيما في مناطق أخرى في الجسم.

أعراض الإكزيما

أعراض الإكزيما

في الغالب تظهر الحكة في حالات الإكزيما قبل الطفح الجلدي، كما تصحب الإكزيما عدة أعراض وهي تتمثل فيما يلي:

  • بقع موجودة فوق الجلد تثير الحكة وتكون جافة والجلد بداخلها وحولها بسمك زيادة عن الطبيعي. وتظهر هذه البقع بوجه عام على الرجلين واليدين بالإضافة إلى الوجه والعنق.
  • قد تظهر عند الأطفال في الجهة الداخلية لمفاصل الركبتين وأيضا على مفاصل المرفقين.
  • تؤثر الحكة على ظهور بعض الجروح والتقرحات تقوم الحلبات بتغطيتها.

أسباب الإكزيما

تعتبر الإكزيما ظاهرة وراثية حيث إنها تنتقل عبر الأجيال. وتوجد بعض الأسباب التي تؤثر في ظهور الإكزيما ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • توجد مجموعة معينة من الجينات تؤثر في أن يكون أفراد معنيون لديهم جلدا حساسا بطريقة خاصة. بالإضافة إلى أنه يوجد بعض العوامل البيئية والاجتماعية كالضغط النفسي. والعديد من العوامل الأخرى تقوم بتحفيز نوبات الإكزيما.
  • يمكن أن تتولد الإكزيما نتيجة التعرض لأحد العوامل المحفزة التي توجد في المواد التي يتم استعمالها يوميا. ومنها ما يلي:
  • الوصف وبعض الأقمشة الصناعية.
  • الصابون وغيره من المواد التي تجفف الجلد.
  • جفاف البشرة.
  • الحرارة والتعرق.
  • بما أن الإكزيما تظهر عند الضغط النفسي أو التوتر فعند حدوث أي شيء به عاطفية. يمكن أن يتسبب في ظهور الإكزيما.

الوقاية من الإكزيما

يمكن الوقاية من الإكزيما أو التقليل من حدتها من خلال اتباع التدابير الآتية:

  • استخدام مواد تعمل على ترطيب الجلد.
  • تجنب التغيرات الكبيرة الحادثة بدرجات الحرارة أو الرطوبة.
  • تجنب التعرق المبالغ فيه أو التدفئة المبالغ فيها.
  • تقليل التوتر والضغط النفسي.
  • الابتعاد عن المواد التي قد تصيب الحكة كالصوف وغيره.
  • عدم استعمال أنواع صابون ومنظفات معينة قد تتسبب في إثارة الحكة.
  • تجنب بعض أنواع الأطعمة التي تثير ظهور الإكزيما.

علاج الإكزيما

هدف علاج الإكزيما هو منع أو تقليل الحكة. حيث إن الحكة المستمرة تتسبب في التهاب الجلد، ويمكن علاج الإكزيما من خلال ما يلي:

  • المراهم والمستحلبات، حيث إن الإكزيما تؤدي إلى جفاف الجلد مما يثير الحكة.
  • الكمادات الباردة تساهم في تخفيف الحكة.
  • بعض المنتجات التي يتم بيعها من غير وصفة طبية. وهي كالمرهم التي يوجد بها هيدروكورتيزون، أو المراهم التي يوجد بها الكورتيكوستيرويدات.
  • قد يقوم الطبيب بوصف أدوية يوجد بها كورتيكوستيرويدات.
  • مضادات حيوية.:
  • المعالجة من خلال مضادات الحساسية كمضادات الهستامين.
  • العلاج الذي يعتمد على الفحم والقطران.
  • العلاج بالضوء.
  • العلاج بواسطة دواء سايكلوسبورين.

قد عرضنا لكم من خلال هذا الموضوع أعراض الإكزيما مرض جلدي. بالإضافة إلى أسباب حدوث الإكزيما، كما قدمنا لكم أيضا طرقا تساعد على الوقاية من الإكزيما. وتحدثنا أيضا عن كيفية علاج الإكزيما.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *