فضائل ليلة القدر وعلاماتها .. موعدها وأفضل الأدعية

فضائل ليلة القدر وعلاماتها .. موعدها وأفضل الأدعية
فضائل ليلة القدر

ليلة القدر هي إحدى الليالي المباركة في شهر رمضان المبارك، وتعتبر من أعظم الليالي في الإسلام ويعتقد أنها ليلة خاصة جدًا، حيث تكون فيها العبادة والدعاء متضاعفة، وتكون فيها فرصة للمغفرة والرحمة والقبول من الله، فما هي فضائل ليلة القدر وعلاماتها، نستعرض في السطور التالية المزيد من التفاصيل، ونوضح موعد ليلة القدر وأفضل الأدعية.

فضائل ليلة القدر وعلامتها

تعتبر ليلة القدر من الليالي المميزة التي اختصها الله بالقدرة والعظمة، ففيها يعلو الرحمة والمغفرة، وينزل القرآن الكريم من السماء إلى الأرض، ويعتقد  أن من أعظم فضائل ليلة القدر هو أنها تشهد مغفرة الذنوب والتوبة الصادقة، فمن استغفر الله وتاب إليه في تلك الليلة، يغفر له ما تقدم من ذنوبه.

في ليلة القدر ينزّل الله سبحانه وتعالى جبريل عليه السلام لينزل بالأمر من الله تعالى والرحمة على العباد، وهي من الليالي التي يتم فيها تنزيل القرآن.

ومن أبرز علامات ليلة القدر:

  • الهدوء والسكينة: تكون الأجواء في ليلة القدر هادئة ومطمئنة، ويشعر الناس بالسكينة والطمأنينة في قلوبهم.
  • البرودة والندى: قد تكون درجة الحرارة منخفضة في تلك الليلة، وتترافق مع وجود الندى الخفيف على الأعشاب والنباتات.
  • الضوء الخافت: يقال أن السماء في ليلة القدر تكون مضيئة بضوء خافت ومشرق، وتكون النجوم تلمع بشكل خاص.
  • نزول الملائكة: تنزل الملائكة في ليلة القدر إلى الأرض بأعداد كبيرة، وتملأ الأرض بالخير والرحمة.
  • رؤية الرؤى الصالحة: من علامات ليلة القدر رؤية الرؤى الصالحة والصادقة.

موعد ليلة القدر

ليلة القدر من أعظم الليالي في الإسلام، فهي ليلة مباركة أنزل الله فيها القرآن الكريم، وفضلها الله على ألف شهر، قال تعالى: “إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ”، أما عن موعد ليلة القدر فلم يحدد الله تعالى موعدًا محددًا ليلة القدر، ولكن ورد في السنة النبوية الشريفة أنها تأتي في العشر الأواخر من شهر رمضان، وفي الليالي الوتر، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “تَحَرَّوْا لَيْلَةَ الْقَدْرِ فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ مِنْ رَمَضَانَ، تَحَرَّوْهَا فِي الْوِتْرِ”

أفضل الأدعية في ليلة القدر

يمكن أن يدعو المسلم في هذه الليلة بالرحمة والمغفرة، وأن يستغفر الله ويتوب إليه من الذنوب، وينصح بتلاوة القرآن الكريم في هذه الليلة، وخاصة سورة القدر التي تذكر ليلة القدر بشكل خاص، ومن أفضل الأدعية المستجابة بإذن الله في ليلة القدر:

اللّهم إنا نسألك أن ترفع ذكرنا، وتضع وزرنا، وتُطهّر قلوبنا، وتُحصّن فروجنا، وتغفر لنا ذنوبنا، ونسألك الدّرجات العُلا من الجنة.

اللّهم إنّا نسألك من خير ما سألك منه عبدك ورسولك سيّدنا محمد صلّى الله عليه وسلّم، ونستعينك من شر ما استعاذك منه عبدك ورسولك سيّدنا محمد صلّى الله عليه وسلّم.

اللّهم ارزقنا عملًا صالحًا يُقرّبنا إلى رحمتك، ولسانًا ذاكرًا شاكرًا لنعمتك، وثبتنا اللّهم بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة.

اللّهم إني أسألك صدق التوكّل عليك، وحسن الظنّ بك، اللّهم ارزقنا قلوبًا سليمة، ونفوسًا مطمئنة، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علّام الغيوب.

إلهي ربح الصائمون، وفاز القائمون، ونجا المخلصون، ونحن عـبيدك المذنبون، فارحمنا برحمتك، وجُدْ علينا بفضلك ومِنَّتك، واغفر لنا أجمعين برحمتك يا أرحم الراحمين، وصلّ الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلّم.

اللّهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي فيها معادنا، واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *