كل ما يجب معرفته عن الاختبارات المحكية بنهاية الفصل الدراسي الثالث

كل ما يجب معرفته عن الاختبارات المحكية بنهاية الفصل الدراسي الثالث

تسعى وزارة التعليم دائما لتوفير فرص تعليمية وخبرات تليق بمستوى الطالب السعودي، لتجعله قادرا على تحصيل أكبر قدر ممكن من العلوم الحياتية والمهارية، في سبيل رفع راية العلم والتعلم في الدولة،

وفي سياق هذا الاهتمام الملحوظ من الدولة، كشفت وزارة التعليم بالمملكة العربية السّعودية، عن عزمها في تطبيق نظام الاختبارات المحكية، وذلك في نهاية الفصل الدراسي الثالث، باختبارات نهاية العام الدراسي ١٤٤٥هجرية، والتي تعتبر الاختبارات الختامية للصفوف الدراسية، ابتداء من الصف الثالث الابتدائي وحتى الصف الثاني الثانوي.

وتستهدف تلك الاختبارات مواد عديدة، منها مادة اللغة العربية،والرياضيات،والعلوم، واللغة الإنجليزية، وذلك عن طريق طرح أسئلة عامة على مستوى الإدارات التعليمية، ويتم إعدادها خصيصا عن طريق لجان متخصصة، وفقا لآليات وضوابط صارمة ومحددة لطلبة التعليم العام الحكومي والأهلي كذلك، وفي السطور القادمة سنذكر كل ما يجب معرفته عن الاختبارات المحكية بنهاية الفصل الدراسي الثالث.

كل ما يجب معرفته عن الاختبارات المحكية بنهاية الفصل الدراسي الثالث

ما هو الهدف من تطبيق الاختبارات المحكية؟

أوضحت وزارة التعليم السعودية، أن الهدف الأوحد من تطبيق تلك الاختبارات، التي ستطبق للمرة الأولي، هو تحسين وتنظيم نتائج التعليم.

وأوضحت الوزارة في الدليل الشامل للاختبارات المحكية، تسع أهداف ومطلقات لتوضيح تطبيق هذه الاختبارات، وهي كالآتي:

  1. ضعف تحضير فقرات الاختبارات، لدى بعض المعلمين في التعليم العام، حيث تستهدف في مضمونها الأسئلة المباشرة، ومدى التذكر من مستويات المعرفة
  2. عدم شمول كافة الأسئلة على كل المهارات والنواحي اللازم تحقيقها لدى الطلاب
  3. عدم ذكر الأسئلة المفتوحة التي تتطلب تحليل المعرفة وتطبيقها، من الطالب
  4. الرغبة في إحداث تغيير نوعي بالمنظومة التعليمية، بما يتناسب مع مؤشرات الأداء الدراسي و الأداء الإشرافي لكل مادة مستهدفة
  5. المساعدة في معرفة جوانب القوة والضعف في المواد الدراسية والممارسات الصفية
  6. تحسين فرص التعلم لكافة الطلاب، والعمل على سد الفجوة التعليمية، عن طريق التحسين المستمر لكافة نقاط الضعف لديهم
  7. ضعف مستوى الأداء بالتحصيل الدراسي للطلاب والطالبات بالاختبارات المحلية والدولية
  8. تضخم درجات أعمال السنة المعطاة للطلاب، مقارنة بمثيلتها الوطنية والدولية
  9. المساعدة في تطوير المستوى المهني للمعلمين ودعمهم، لتطوير التخطيط والتقييم.

لماذا تؤدي الاختبارات المحكية؟

بينت وزارة التعليم السعودية أنها قد حرصت على إعادة تطبيق نظام الاختبارات المركزية، والتي كانت قد انطلقت في عام ١٤٣٧ هجرية، وقد استأنف تطبيق الاختبارات المحكية من خلالها، وفقا للرؤية التطويرية لـ :

  • الحصول على بيانات وإحصاءات ومعلومات دقيقة عن مستوى أداء الطلبة.
  • معرفة مدى تمكن الطلاب من المهارات والمعرفة والمفاهيم الأساسية في التحصيل الدراسي؛ للمساعدة على رسم الخطط التطويرية التي تساهم في تحسين مستوى الأداء للطلاب.
  • تحديد كافة المسؤوليات المشتركة بين الإدارات التعليمية العليا والمدرسة ومكاتب التعليم للسعي في الرفع من نتائج التعلم.
  • عمل نقلة نوعية متوافقة مع مؤشرات الأداء المدرسي و الأداء الإشرافي لجميع المواد المستهدفة.
  • مواكبة مخرجات التعليم مع مستهدف وزارة التعليم الإستراتيجية مما ينعكس إيجابيا على تحقيق رؤية المملكة لعام٢٠٣٠ ميلاديا.

ختاما وبعدما علمت كل ما يجب معرفته عن الاختبارات المحكية بنهاية الفصل الدراسي الثالث، يمكن بسهولة التوجه لموقع الوزارة، لتقديم كافة الاستفسارات عن تلك الاختبارات، للاستعداد لها في هذه الأيام، قبل انتهاء الفصل الدراسي الثالث،

حيث جاءت تلك التعليمات في سياق ما تهتم المملكة به من تطورات في المنظومة التعليمية، لتنشأ طالب قادرا على مواكبة متطلبات العصر، واحتياجات سوق العمل المحلي والعالمي، لرفع راية العلم في المملكة العربية السعودية، وخارجها في كثير من بلدان العالم.

الأسئلة الشائعة

متي تعقد الاختبارات المحكية

متي تعقد الاختبارات المحكية
في الفصل الدراسي الثالث

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *