هدية خادم الحرمين| الشؤون الإسلامية تطلق برامج لتوزيع التمور وإفطار الصائمين في جمهورية كرواتيا

هدية خادم الحرمين| الشؤون الإسلامية تطلق برامج لتوزيع التمور وإفطار الصائمين في جمهورية كرواتيا
برنامج تفطر الصائم

قامت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة في الملحقية الدينية في سفارة المملكة بالبوسنة والهرسك بتدشين برنامج هدية من خادم الحرمين الشريفين للعمل على توزيع التمور وإفطار الصائمين خلال شهر رمضان المبارك 1445 في جمهورية كرواتيا.

هدية من خادم الحرمين الشريفين

في إطار حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود على دعم المسلمين في جميع أنحاء العالم، دشنت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة بالملحقية الدينية بسفارة المملكة في البوسنة والهرسك، برنامجي هدية خادم الحرمين الشريفين لتوزيع التمور وتفطير الصائمين في جمهورية كرواتيا وذلك خلال شهر رمضان المبارك لعام 1445 هـ.

حيث أنه في قاعة الاحتفالات بالمركز الإسلامي في زغرب عاصمة جمهورية كرواتيا حضر كل من رئيس المشيخة الإسلامي، والشيخ الدكتور عزيز حسانوفيتش مفتي كرواتيا، و”عامر بن بنوان العزي” الملحق الديني في البوسنة والهرسك، تم الكشف عن تدشين برنامجي توزيع التمور وتفطير الصائمين بالجمهورية، وتبلغ كمية هدية التمور من خادم الحرمين الشريفين 5 طن، فيما يستفيد من البرنامجين ما يصل إلى 40 ألف مستفيد.

وقد قدم الشيخ “حسانوفيتش”مفتي كرواتيا شكره لحكومة السعودية ممثلة في خادم الحرمين الشريفين وقدم شكره لسمو ولي العهد الأمين – حفظهما الله – على الهدية الغالية وأشار إلى أن هذه ليست بالأمر الغريب على المملكة العربية السعودية تلك الدولة المباركة وقيادتها وشعبها، ودعا الله عز وجل على أن يحفظ المملكة العربية السعودية.

برنامجي توزيع التمور وتفطير الصائمين

يتمثل برنامج توزيع التمور على توزيع 5 أطنان من التمور على الأسر المحتاجة والجاليات المسلمة في جمهورية كرواتيا وتهدف هذه المبادرة إلى توفير احتياجات الأسر الفقيرة خلال شهر رمضان المبارك، وتعزيز التكافل الاجتماعي بين أفراد الجالية المسلمة، كما يأتي برنامج تفطير الصائمين بتقديم وجبات إفطار لأكثر من 40 ألف صائم في مختلف أنحاء جمهورية كرواتيا وتهدف هذه المبادرة إلى إتاحة الفرصة للمسلمين لتناول إفطارهم في أجواء روحانية، وتعزيز الترابط بين أفراد الجالية المسلمة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *